السبت 04 / ديسمبر / 2021

الخارجية الألمانية: “ما حدث في تونس ليس انقلابا” !

alternative title

الخارجية الألمانية: “ما حدث في تونس ليس انقلابا” !

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية "ماريا أديبهر"، اليوم الاثنين، إن "برلين" قلقة من الاضطرابات السياسية في تونس وتدعو إلى إعادة البلاد إلى حالة النظام القانوني الدستوري، ومع ذلك ترى أن قرارات الرئيس التونسى قيس سعيد ليست انقلابا.

وأكدت المتحدثة أن "برلين" لا تعتبر أحداث تونس “انقلابا”، موضحة أن الخارجية الألمانية تنوي إجراء مفاوضات مع السفير التونسي.

وكان "قيس سعيد" اتخذ عدة قرارات، عبرت فى حقيقتها عن نبض الشارع، وعلى رأسها تجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة عن النواب استنادا إلى الفصل 80 من الدستور، كما قرر إعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه، كما ترأس اجتماعا طارئا للقيادات العسكرية والأمنية.

  • شارك على:

التعاليق (16)

Facebook Comment

شبكات التواصل معنا

الطقس

image title here

Some title